UNDA Official Site
التجمع القومي
الديمقراطي الموحد
ليس هناك من يستطيع محاسبتنا على التزامنا بقوميتنا
إقليم وادي النيل              
أقوال الرئيس المؤسس
  • اذا دبت فوضى العنف، فعلى السلام أن يمد ذراعه بالهجوم .
  • التعصب للمظلوم ليس بالدفاع عنه، وإنما بالهجوم على الظالم.
  • كل منا له وعليه، ومن جاء أخاه يطلب حقا بالسيف، وقع السيف عليه.
  • المظلومون يصنعون التاريخ، وحريتهم تصنع الحضارة .
  • الجدار القومي هو الوحيد الذي يمكن للمظلومين أن يستندوا اليه .
  • المظلوم هو قلعة الانتماء، وانتماؤك اليه هو الذي يجعلك سويا كإنسان .
  • القتيل المظلوم يعادل أمة بالكامل. والأمة التي لا تنصف مظلوم لا معنى لها.
  • ضحايا الظلم، وإن قل عددهم أكبر من أي شعب يتلاعب به ظالم .
ثورة يوليو..ذكرى سعيدة في واقع حزين


ثورة يوليو..ذكرى سعيدة في واقع حزين

إيهاب شوقي

بعيدا عن خناقات الصغار على 25 يناير و 30 يونيو و "الربيع العربي" والياسمين وغيرهن..ستبقى ثورة يوليو هي ثورة التحرر الوطني التي انتجت استقلالا حقيقيا وكرامة حقيقية وتنمية حقيقية وعدلا حقيقيا...نظام مقاوم وشعب قومي مقاوم ومصر كبيرة كما يليق بها.

وما صاحبها من ثورات تحرر وطني في سوريا والجزائر والعراق واليمن وفي القارة الافريقية وفي امريكا اللاتينية كلها ثورات حقيقية جذرية انتجت اوضاعا جديدة وموازي جديدة للقوى في العالم، باتت معها الخيانة والعمالة هامشا ضيقا منبوذا يتوارى، بعكس اوضاعنا الحالية التي علت بها اصوات الخيانة والعمالة وبات الشرفاء وانصار التخرر الوطني في موقف المدافع وكأنهم يدافعون عن مسميات ومبادئ عفا عليها الزمن واصبحت اشياء خارج العصر، وباتوا يتوارون خجلا!

ولا شك انه بات من المكتوب على هذا الجيل ان يلعق مرارة التفريط في القومية العربية والتنمية المستقلة الاشتراكية والسماح لتجار الاديان بالتغول في المجتمعات لضرب القوميين والاشتراكيين والسماح لامريكا بامتلاك اوراق اللعبة...طبيعي قي ظل هذه الاجواء ان لايعرف العدو من الصديق وان تختلط الاوراق وان ينكر المعروف ويعرف المنكر وان تعلو الخيالات والضلالات على الواقع...انها الفتنة..ان لم تكن هذه فما هي؟

ولعل من ابرز الدروس المستفادة من تاريخنا وواقعنا المرير هو اكتشاف انه من المشتركات الكثيرة بين تجار الدين والصهاينة...مشترك هام جدا...انهما لايفهمان الا لغة القوة...وخسر كل من لعب معهما السياسة.

وفي هذه الذكرى العطرة للتحرر الوطني، تصاعدت المؤامرات وسقط الضحايا ولازالوا يتساقطون دون حرب مع الاعداء وانما ضحايا لمؤامراتهم وزرع كيانات وظيفية لقطع التواصل الجيوسياسي والفكري، وسقط مع الفتن اكثر مما سقط مع حروب التحرير والكرامة.

رحم الله شهداءنا..ولتكن حربا شاملة على الارهاب...بشروط الحرب الاقتصادية وبالنمط الملائم لها..ولتكن في كل قطر عربي حكومة حرب حقيقية حتى نتخطى محنتنا.

وفي هذه الذكرى ايضا، يتصاعد العدوان على غزة ويحاول العدو قصر القضية الفلسطينية على حماس حتى ينزع عنها التعاطف ويستقرد بها، وهنا لابد من توجيه رسالة لدول الطوق ولا سيما مصر:

بعيدا عن الانهزامية بالطبع...قياس الحروب الاقليمية او حرب الدول مع بعضها بعدوان على قطاع مكتظ بالسكان..قياس خاطئ...فلا يستطيع احد قياس قوة الجيش الصهيوني من خلال حربه في غزة او في جنوب لبنان...لان حرب الميليشيات مع الجيوش تختلف عن حرب الجيوش مع بعضها...ومن هنا ينبغي العدول عن الفكرة الساذجة التي تقول ان المقاومة وضعت الكيان الصهيوني في هذا المأزق وربما تزيل حكومة نتنياهو وان الصهاينة جبناء وبالونة هواء..فكيف تخشاهم هذه الجيوش المدججة بالاسلحة ولماذا لا تحاربهم...بالطبع المقاومة في لبنان وفلسطين باسلة واحرجت الصهاينة ووضعت انوفهم في التراب وبالطبع الصهاينة جبناء..لكن حروب الدول في حاجة الى تنسيق اقليمي على كافة الجبهات وفي حاجة الى بنية تحتية داخلية تتحمل الحروب وفي حاجة الى اقتصاد قوي انتاجي بالضرورة لانك لست مستعمرا ولا غازيا ولا معتديا تنهب من تغزوهم...لذلك وفي ظل الاوضاع الاقليمية الشديدة السوء والتعقيد وفي ظل الاوضاع الاقتصادية التي لايريد احد خوض معركة اصلاحها والجميع يخضع لنمط اقتصاد التبعية فان الحرب تكاد تكون انتحارا...لكن هناك فرص لامتلاك اوراق القوة..واولى هذه الفرص هي دعم المقاومة..حيث ان المقاومة هي الرادع الاكبر للعدو..ولو امتلكت نفوذا وتنسيقا ووحدة عضوية مع المقاومة فقد امتلكت يدا طولى وخطوة متقدمة هجومية تردع العدو...اما ان تشارك في موت ونهاية المقاومة فانت تعجل باجتياحك...نحسب ان هناك من يفطنون وسنموت كمدا من الممارسات التى لاتليق بعقول استراتيجية لاتفعل هذه الابجديات التي يعلمها اي تلميذ صغير بمدرسة روضة استراتيجية...ام ان العقول التي تدير بمستوى الاعلام ومواقع التواصل؟ لا نظن ذلك.


 
تعليقك على الموضوع :
 
الأسم *  
البريد الألكترونى  
عنوان التعليق *   حد أقصى 100 حرف
التعليق *    
عدد الحروف المتبقية :  
 
 
التجمع القومي الديمقراطي الموحد - إقليم وادي النيل email: unda@unitedna.net